منتديات maximum
أهلا وسهلا زائرنا الكريم ، أذا كانت هاذة زيارتك الأولى للمنتدى نرجو منك التسجيل عن طريق الضغط على
التسجيل ومن ثم فعل عضويتك عبر الرسالة الأتي من منتــmaximumــات
إلى بريدك الأكتروني
أدخل إلى الرابطة الأتي في بريدك الأكتروني وسوف تفعل تلقائيا في المنتدى

منتديات maximum

منتديات ماكسيموم حيث للتميز عنوان
 
البوابةالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» خلفيات كونان
الأحد أغسطس 28, 2011 10:45 am من طرف ناروتو

» ناروتو و ساكورا
الأحد أغسطس 28, 2011 9:37 am من طرف ناروتو

» جميع حلقات ناروتو مترجم
الأحد أغسطس 28, 2011 9:30 am من طرف ناروتو

» صور أنمي رعب
السبت أكتوبر 31, 2009 1:28 pm من طرف فوفو

» صور ساي
السبت أكتوبر 31, 2009 12:02 pm من طرف فوفو

» رمزيات ساسكي
الأربعاء أكتوبر 14, 2009 1:45 pm من طرف فوفو

» حلقات الأنمي { Chaos : Head }
الأحد أغسطس 23, 2009 11:39 pm من طرف Oni Tsubasa ^_^

» هل من مجيب ؟؟؟
الأحد أغسطس 23, 2009 3:34 pm من طرف Oni Tsubasa ^_^

» صححوا بعض معلوماتكم الخاطئة
الأحد أغسطس 23, 2009 3:25 pm من طرف Oni Tsubasa ^_^

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
فوفو
 
Oni Tsubasa ^_^
 
My Heart N
 
loss&up
 
~ ميمي ~
 
رهف
 
.| Gaara Sαmα |.
 
مرمورة
 
جيووورين
 
cute girl
 

شاطر | 
 

 فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ms hagar ehab
عضو جديد


عدد المساهمات : 13
نقاط : 23
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/05/2009

مُساهمةموضوع: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الجمعة مايو 22, 2009 1:12 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


من منا لا زال يتذكر حارق قلوب النصارى؟؟
ذاك الداعية الافريقي الذي أسلم على يده آلاف البشر..
ذاك الداعية الشيخ الذي بذل جهده و ماله من أجل هذه العقيدة ..
ذاك الداعية الذي عجز أساطير التاريخ عبر العصور ان يصلوا مقامه ..
ذاك الداعية الذي كان يخوض نضالا عقديا لتحرير العقول من الخلط والغلط ..
ذاك الداعية الـذي نشـر ديـن الإسلام في وقـت كان الأغلـبية مـن أمتنـا مهمـلة للـدعوة ..
ذاك الداعية الـذي حـمـل هـمـوم الأمـة بـصـدق، وسعى بهذا الحمـل بهـمة لا تعرف الكلـل أو الملـل ..
ذاك الداعية الشهم الذي تناسينا سيرته في حين نجد الكثير خلدت ذكراهم مع انهم لم يبذلوا مثقال ذرة مما بذله شيخنا ..
ذاك الداعية الذي أحدث دويا في الغرب بمناظراته الشهيرة التي ذاعت منذ منتصف السبعينيات وما زال صداها يتردد حتى اليوم ..
ذاك الداعية الأسطورة الذي لم يوف حقه في البلاد العربية بينما ظل ذكره إلى اليوم في كثير من البلاد الأجنبية ..
ذاك الداعية البطل الذي وقف بعزة الإسلام أمام النصارى ليذود عن حياض الحق دون خوف من بطش...
ذاك الداعية الذي لم يورّث دينار ولا درهمًا ، وإنما ترك لمن بعده كنزا ثمينا من كنوز الدعوة ..
ذاك الداعية المجاهد بدينه الذي جاهد النصرانية بالأدلة والبراهين التي حيرت عقولهم ..
ذاك الداعية فقيد الأمة الذي رحل وترك ثغرة كبيرة في الأمة لم تسد ..
ذاك الداعية الذي كان خير نصير للأمة العربية مع أنه ليس بعربي ..
ذاك الداعية الهندي اليتيم ، يتيم الأم والوطن واللغة والدين ..
ذاك الداعية الذي بكى عليه حتى المسيحيين واليهود ..
((..أحمد ديدات..))
نعم إنه ذاك الرجل
فارس الدعوة و قاهر المنصرين





كل عنوان يقابله............ رقم الرد الموجود به
لماذا أحمد ديدات؟...............................#2
نسبه ومولده.....................................#3
الحانوت هو الجامعة.............................#3
أحمد ديدات ونقطة التحول.......................#3
رفاق على طريق الدعوة.........................#3
كيف شق طريقه لقلوب البشر؟.................#3
أحمد ديدات ومشوار الدعوة....................#4
أحمد ديدات ومشوار التأليف...................#4
محاضراته ومناظراته...........................#5
النصارى الحاقدون ومحاولة الإساءة لديدات..#7
أحمد ديدات وحصاد دعوته....................#7
أعمال أحمد ديدات..............................#8
صلابته أمام المرض............................#8
ورحل قاهر المنصرين.........................#8
أمنية فارس الدعوة..............................#9
رثاء لفارس الدعوة.............................#9
مرئيات أحمد ديدات باللغة العربية.............#10
مرئيات أحمد ديدات باللغة الإنجليزية..........#11
كتب أحمد ديدات باللغة العربية.................#12
كتب أحمد ديدات باللغة الإنجليزية.............#12
كتب أحمد ديدات باللغة الفرنسية...............#12
هذه وصية أحمد ديدات فهل من مشمر؟؟......#13
رسالة شكر.......................................#13





هذا العمل جهد متواضع في سبيل الله تعالى...
ليست هناك حقوق ملكية عليه...بل انشروا ما ستطعتم إلى ذلك سبيلا...
انسخوا والصقوا ماشئتم لمنتديات اخرى ...وخاصة الأجنبية منها...
وتذكروا:" لئن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من حمر النعم"..
ولكم من الله الأجر والمثوبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ms hagar ehab
عضو جديد


عدد المساهمات : 13
نقاط : 23
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الجمعة مايو 22, 2009 1:16 pm

لماذا أخترت أحمد ديدات فارس الدعوة عند الحديث عن الدعوة إلى الله؟
لماذا لم أشرع في الحديث عن الدعوة دون التطرق والإسهاب في ذكر أحمد ديدات؟
لماذا وقع الإختيار على أحمد ديدات من بين كل الدعاة؟
سؤال قد يسئله الكثير...واجابتي هي....
إن رجلاً عظيماً مثل ديدات _رحمه الله_ يستحق منا أن نقف على كل مراحل حياته، وأن نستفيد من أسلوبه في الدعوة والمناظرات..
لأنه في الحقيقة أسس مدرسة فريدة في الدعوة إلى الله، ودراسة الأديان، وأصول المناظرات، كما كان قدوة في كرم الأخلاق ومساعدة الآخرين..
فكم نحن بحاجة إلى أمثال هذا الداعية الذي قرن القول بالعمل، وسار يدعو إلى الله على بصيرة، دون أن يلتفت إلى الخلف، حتى لقي وجه ربه سبحانه..
مما يؤسف له أن الغرب الذي أزعجه ديدات، بمناظراته الشهيرة، كان أكثر اهتماماً به من بعض الدول الإسلامية، لأنهم اعتبروه ظاهرة خطيرة..
لذا فهو يستحق الدراسة، فأقامت الكنيسة قسماً خاصاً لدراسة مناظرات ديدات وكتبه، ومحاولة التقليل من شأنها بطريقة خبيثة..
بعيداً عن الأسلوب العلمي الرصين، على عادة الكنيسة في مخاطبتها للعاطفة، وتجاهل العقل والمنطق..
في وقت نجد فيه إعلام كثير من دولنا يركز على دعاة الفن، وأرباب العهر الثقافي والفاسقين..
بينما يتجاهل عظماء الأمة لأن أكثر وسائل الإعلام مازالت متمسكة بالتبعية الإعلامية لوكالات الأنباء الصليبية والصهيونية..
لقد انتظم عقد التنصير في القرون الماضية ضمن مؤتمر دولي كبير سخروا له من المؤهلات المالية والفنية والبشرية والعلمية ما سخروا..
ورفعوا شعارا مازال حيا إلى اليوم " إدفع دولارا واحدا تنصر مسلما "، ثم إنطلقت الارساليات التبشيرية تزحف على قلب إفريقيا السوداء..
التي أنهكتها المجاعات والحروب، ونخرها الجفاف وهزتها الفوضى هزا عنيفا مما جعل فتنة المسلم عن دينه هناك تنتصب قامتها..
تمشي وتضارع لا تلوي على شئ ولا تخشئ شيئا فلم يحرك المسلمون أنملا من يد، وصمتت منظمة المؤتمر الاسلامي ..
وتجاهلت سائر المؤسسات العلمية والدعوية سيرته، وإنهمك الدعاة وإنحصروا في إهتماماتهم القطرية الضيقة ..
وخلا الجو لفتنة التنصير المدجج بالعلم والمال والمؤسسات ففرح ونفق سوقه وتمادى في شروره..
لم يكد يوجد يومها وإلى يومنا هذا في الحقيقة في سائر إفريقيا السوداء عائق أمام التنصير..
سوى بعض الرموز الدعوية قليلة العدد جدا والتي تقف أمام التنصيرالمسمى زورا ..
وليس يختلف الناس في كون أعلاها شموخا ذلك الشيخ الامام أحمد ديدات
الذي ظل لوحده بإذنه سبحانه طودا شامخا ضد حملات التنصيرالتي كانت تدك إفريقيا..
دكا يوازي يفوق دك أجندتها العسكرية الاميريكية والصهيونية في فلسطين ومناطق أخرى عربية وإسلامية ..
قيضت أقدار الرحمان سبحانه ذلك الرجل العتيد العنيد لافريقيا سندا منيعا يصد أذى التنصير عنها حتى أقعده المرض العضال..
منذ ما يقارب عقدا كاملا من الزمان ظن الناس كلهم فيه أن الرجل قضى في غمرة إشتداد الدك الصهيوني المسيحي المتطرف للاسلام والمسلمين..
وما قضى الرجل ولكن الاعلام قضى على ذكره بالاهمال فلم يحمل إلينا يوما خبرا عن حياته أو موته، وكأن إفريقيا لم تعرف يوما بعظيمين..
برجلين كبيرين هما مانديلا محرر بلاده من التميز العنصري وأحمد ديدات محرر ذات البلاد من الدجل العقلي والجهل الديني ...
أحمد ديدات
الميت بجسده والحي بعقيدته ونصرته للدين...
أحمد ديدات
ومن غيره الذي منح وقته وعافيته ومجهوده في إعلاء كلمة الدين
أحمد ديدات
ذلك الجبل الأشم والطود العظيم والعلامة الفارقة في تاريخ الدعوة إلى الله رب العالمين
أحمد ديدات
الذي كان يتفهم كـافة الديانات، وأخـذ على عاتـقه الدفاع عن الإسـلام والمظلومين حول العـالم
احمد ديدات
اسم نقش على ذهب، ولن يمتحي، ذهب ومازالت مؤلفاته وسيرته واعماله بيننا، تشهد لها الاجيَال جيلاً بعد جيل...
أحمد ديدات
الذي ظلمته وسائل الإعلام ولم توفه حقه، في حين نرى كثيرا من حثالة المجتمع قد سلطت عليهم الأضواء وأعظمتهم اجل تعظيم وتقدير تكريم..
أحمد ديدات
الرجل الذي اختار طريقا وعرًا لا يسلكها إلا الأفذاذ من الرجال ، فاختار مقارعة أهل الكتاب في عقر دارهم وإفحامهم من خلال كتبهم..
وإظهار عوارها وبيان اختلافها وأن مثلها لا يصلح أن يكون كلمة الرب التي أنزلها على رسله وأن دين الحق هو دين الإسلام ..
كل ذلك من خلال المناظرة بالحكمة والموعظة الحسنة مما كان له كبير الأثر في عودة الآلاف منهم إلى الدين الحق..
أحمد ديدات
نبراس العِـلم وصاحب الحجه القـويه، المعـروف بحسن منطـقه وقوة قوله مناظراته في ارداع كل مـدعي..
أحمد ديدات
الذي عاش حياته يناضل في هذا الجانب، ومات وهو لا يزال يؤدي رسالته من على فراش المرض..
ثم ودعنا بعد حياة حافلة تحتاج أن يدرسها كل مسلم ليأخذ منها عبرا وعظات وليحذوا حذوه..
أحمد ديدات
الفارس الذي ظهر بوقت كان قليل جدا وجود مثله وربما لن يتكرر على التاريخ مثله ..
أحمد ديدات
الذي كانت الدعوة إلى الله همّه الذي لا يفارقه حتى وهو على فراش الموت...
لذا ألا يستحق مثل هذا الأسطورة أن نعتز به..
ونحاول السير ولو خطوات على نهجه؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ms hagar ehab
عضو جديد


عدد المساهمات : 13
نقاط : 23
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الجمعة مايو 22, 2009 1:26 pm

ـ
هوا الشيخ أحمد حسين ديدات ولد في " تادكهار فار" بإقليم سراط بالهند في الأول من يوليوعام 1918م، لأبوين مسلمين هما (حسين كاظم ديدات)، و زوجته (فاطمة).
ـ كان يعمل والده بالزراعة و أمه تعاونه، بعدها هاجر والده إلى دولة جنوب إفريقية بعد وقت قصير من ولادته، وعندما بلغ الصغير تسع سنوات لحق بأبيه إلى (ديربان) في جنوب إفريقية لتعثر وصعوبة فرص الدراسة في الهند ، وماتت والدته بعد شهور قليلة من فراقه، بعد ذلك غير أبيه اتجاه عمله الزراعى و عمل ترزياً.


__________________________________________________
__________________________________________________


الحانوت هو الجامعه

]center]أكمل "ديدات" تعليمه في المرحلة الابتدائية، لكنه عند نهاية السنة الثانية من المرحلة المتوسطة، توقف عن التعليم واضطرته ظروف الحياة إلى البحث عن عمل لكسب قوته ومساعدة أسرته، فلم يجد سوى ذلك الحانوت الصغير ليعمل به نظير أجر شهري. وقطع ديدات صلته تماماً بالمدرسة، وانهمك في عمله، ولم يكن يدري أن ذلك الحانوت الصغير سيكون بمثابة جامعة كبرى، فقد بدأ في شراء نسخ من الأناجيل المتنوعة، وانهمك في قراءاتها ثم المقارنة بين ما جاء فيها فاكتشف تناقضات غريبة وأخذ يسأل نفسه: أي من الأناجيل هذه أصح؟ وواصل وضع يده على التناقضات وتسجيلها لطرحها أمام أولئك الذين يناقشونه بحدة كل يوم في الحانوت.



__________________________________________________
___________________________________________________

[/center]نقطة التحول

هناك نقطتين في حياة الشيخ أحمد جعلته يسلك مسلك الدعوة للإسلام :
النقطة الأولى: وهي نقطة التحول الحقيقى، وكانت فى الأربعينات، وكان سبب هذا التحول هو زيارة بعثة آدم التنصيرية، فى دكان الملح الذى كان يعمل به الشيخ ،و قاموا بتوجيه أسئلة كثيرة للشيخ أحمد عن دين الإسلام و لم يستطيع وقتها الإجابة عنها.
وعندها قرر الشيخ أن يدرس الأناجيل بمختلف طبعاتها الإنجليزية، حتى النسخ العربية كان يحاول أن يجد من يقرأها له، و قام بعمل دراسة مقارنة فى الأناجيل، و بعد أن وجد فى نفسه القدرة التامة على العمل من أجل الدعوة الإسلامية و مواجهة المبشرين، قرر أن يترك كل الأعمال التجارية و يتفرغ لهذا العمل.
النقطة الثانية: وهي لا تقل أهمية عن دور بعثة آدم التنصيرية، فى التأثير على تغير حياة الشيخ و لكن كان هذا العامل الآخر فى فترة متأخرة أثناء عمل الشيخ فى باكستان , حيث كان من مهام الشيخ فى العمل ترتيب المخازن فى المصنع، وبينما هو يعمل إذا به يعثر على كتاب " إظهار الحق " للعلامة رحمت الله الهندى .
وهذا الكتاب يتناول الهجمة التنصيرية المسيحية على وطن الشيخ الأصلي ( الهند ) ذلك أن البريطانيين لما هزموا الهند ، كانوا يُوقنون أنهم إذا تعرضوا لأية مشاكل في المستقبل، فلن تأتي إلاَّ من المسلمين الهنود ، لأن السلطة والحكم والسيادة قد انتزعت غصباً من أيديهم ، ولأنهم قد عرفوا السلطة وتذوقوها من قبل ، فإنهم لا بد وأن يطمحوا فيها مرة أُخرى . ومعروف عن المسلمين أنهم مناضلون أشدّاء ، بعكس الهندوس ، فإنهم مستسلمون ولا خوف منهم .
وعلى هذا الأساس خطط الإنجليز لتنصير المسلمين ليضمنوا الاستمرار في البقاء في الهند لألف عام، وبدأوا في استقدام موجات المنصرين المسيحيين إلى الهند ، وهدفهم الأساسي هو تنصير المسلمين، وكان هذا الكتاب العظيم أحد أسباب فتح آفاق الشيخ ديدات للرد على شبهات النصارى، و بداية منهج حواري مع أهل الكتاب، و تأصيله تأصيلا شرعيا يوافق المنهج القرآني، في دعوة أهل الكتاب إلى الحوار و طلب البرهان و الحجة من كتبهم المحرفة.



___________________________________________________
___________________________________________________

رفاق علي طريق الدعوة
[color=black]

حين كبر ديدات وأصبح شاباً يافعاً واتسعت ثقافته ونضج فكره وواصل تعليم نفسه.. أدرك حينئذ أن خير وسيلة للدفاع عن الإسلام هي الدعوة..فقيض الله لأحمد ديدات رجلين كان لهما أكبر الأثر في حياته ودعوته ووصوله إلى العالمية في الدعوة:
أولهما : "غلام حسن فنكا" شاب من جنوب أفريقيا حاصل على الليسانس في القانون ويعمل في تجارة الأحذية، جمعت بينه وبين ديدات: رقة المشاعر والاهتمام بقضايا الإسلام.
التقى "غلام" مع ديدات في رحلة البحث والدراسة والقراءة المتعمقة في مقارنات الأديان، وساعد ديدات كثيراً في التحصيل العلمي وصقل الذات.
فى تلك الآونة كانت ملكة المناظرة قد نضجت لدى أحمد ديدات من خلال مناقشاته اليومية التي تطورت إلى مناظرات على نطاق ضيق مع القساوسة في مدن وقرى صغيرة داخل جنوب أفريقيا، وحين أصبحت الدعوة تملك "غلام" قرر التفرغ تماماً عام 1956م، واتفق الرجلان في نفس العام على تأسيس "مكتب الدعوة" في شقة متواضعة بمدينة ديربان، ومنه انطلقا إلى الكنائس والمدارس المسيحية داخل جنوب أفريقيا حيث قام أحمد ديدات بمناظراته المبهرة والمفحمة.
ثانيهما: هو "صالح محمد" وهو من كبار رجال الأعمال المسلمين، كان يعيش في مدينة كيب تاون ، التي كانت تتميز بكثافة إسلامية، وسيطرة وهيمنة نصرانية، كما أنها تتميز بمكانتها الاقتصادية والسياسية في ذات الوقت؛ ومن ثم قام "صالح محمد" بدعوة "ديدات لزيارة المدينة، حيث رتب له أكثر من مناظرة مع القساوسة هناك، ولكثرة عددهم ورغبتهم في المناظرة أصبحت إقامة ديدات في كيب تاون شبه دائمة، وتمكن ديدات من خلال مناظراته أن يحظى بمكانة كبيرة بين سكانها جميعاً الذين تدفقوا على مناظراته حتى أصبح يطلق على "كيب تاون".. ديدات تاون!!
لقد جاب ديدات البلاد بطولها وعرضها ومعه رفيقا دربه وأحدثت مناظراته اضطرابًا في الوسط الكنسي ومن ثم المجتمع كله، وهز مفاهيم ومعتقدات كانت راسخة ومقدسة واستطاع تغييرها، وأحدث ثغرة داخل الكنيسة بعد أن تحول المئات بإرادتهم إلى الإسلام إثر حضور مناظراته أو بعد زيارته في مكتبه الذي تحول إلى منتدى للزائرين والوافدين من كل مكان.
[/color]



______________________________________________________________________________________________________

كيف شق طريقة لقلوب الناس

[center]إن أهم ما يتمتع به [center]ديدات "تواضعه".. ورغم ما حققه من شهرة واسعة، فقد ظل محتفظاً بتواضعه وبساطته في كل شيء بدءًا من ملبسه حتى سيارته الصغيرة من طراز (فولكس فاجن) القديم، وكل من عايشه أو تعامل معه عن قرب انتبه إلى هذا الملمح فيه؛ ما ساعده على نجاح دعوته وجذب الناس إليه، بالإضافة إلى ذكائه الاجتماعي فهو دقيق الملاحظة، لا يترك شاردة ولا واردة إلا لاحظها بدقة وتوقف عندها.

هذه العوامل الشخصية والبيئية المحيطة به تضافرت مع إخلاص ووفاء أصدقائه الذين جردوا أنفسهم للوقوف وراءه في رحلته الدعوية.. تضافرت في صياغته وإنضاجه وجعلت منه نموذجا للداعية المسلم، ولذلك فإنه قبل أن يخرج إلى العالم في أول مناظرة عالمية عام 1977م بقاعة لندن الكبرى "ألبرت هول" كانت جنوب أفريقيا كلها تعرفه جيداً بعد أن عاينت فيه مناظراً من طراز فريد.. وللأسف فإن رفيقيه غلام حسن فنكا وصالح محمد قد توفيا قبل أن يصحباه في رحلته هذه إلى لندن، لكنهما تركا إلى جانب ديدات تلامذة كُثْرا، يعد أقربهم إليه "إبراهيم جادات".[/
center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ms hagar ehab
عضو جديد


عدد المساهمات : 13
نقاط : 23
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الجمعة مايو 22, 2009 1:28 pm

انتظروا الباقي
في الطريق ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
loss&up
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 34
نقاط : 38
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الجمعة مايو 22, 2009 5:21 pm

مشكووووووووووووور\ه بجد مووضووع راائع تسلم\ي
بالتوفيييييييق
سلاااااام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
~ ميمي ~
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 21
نقاط : 24
السٌّمعَة : -1
تاريخ التسجيل : 18/05/2009
الموقع : الرياض~

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الجمعة مايو 22, 2009 10:12 pm

يسلموو على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فوفو
مشرفة متميزة
avatar

عدد المساهمات : 169
نقاط : 210
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الأحد مايو 24, 2009 10:50 am

يسلموووو عمري على الوضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فوفو
مشرفة متميزة
avatar

عدد المساهمات : 169
نقاط : 210
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الأحد مايو 24, 2009 10:51 am

تحياااااات
فوفو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
My Heart N
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 38
نقاط : 56
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟   الأربعاء يوليو 22, 2009 6:35 pm


مشكوووووووووووورة ع الموضوع الرائع ...}~
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فارس الدعوة (احمد ديدات) من يحمل الراية بعدة ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات maximum  :: المنتديات العامة :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: